الرئيس يقلد الروائي والإعلامي زياد عبد الفتاح وسام الثقافة والعلوم والفنون "مستوى التألق"فتـــح السفراء العرب في باريس يناقشون نتائج تقرير مجلس حقوق الإنسان حول الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح ممثل الاتحاد الأوروبي: التنكيل بجثة مواطن في غزة يتعارض مع جميع مبادئ كرامة واحترام الإنسانفتـــح الصحة: الفحوصات الخاصة بفيروس كوفيد 19- كورونا تجرى فقط بمختبر الصحة المركزيفتـــح "الخارجية" ترحب بإجماع مجلس الأمن على مقترح بلجيكي يدعم حل الدولتينفتـــح وفاة الرئيس المصري الأسبق حسني مباركفتـــح 26 عاما على المذبحة.. جنون دموي وارهاب منظمفتـــح "العليا الإسرائيلية" ترفض الاستئناف على الحكم الصادر بحق الأسيرة أماني الحشيمفتـــح الاحتلال يعتقل 19 مواطنا بينهم فتاة من الضفة الغربيةفتـــح خسائر بمئات المليارات لـ "فيسبوك" و"آبل"و"أمازون" بسبب كورونافتـــح تسجيل 60 إصابة جديدة بـ"كورونا" في كوريا الجنوبية وارتفاع حصيلة الوفيات في الصين الى 2663فتـــح الاحتلال يغلق معابر غزة ويلغي مساحة الصيد كليافتـــح أمطار مصحوبة بعواصف رعدية وتساقط البردفتـــح 8 إصابات جراء سقوط صاروخ إسرائيلي قرب منزل في حي الشجاعيةفتـــح الرئيس التونسي وأمير قطر يؤكدان وجوب احترام الشرعية الدولية والتمسك بالقدس عاصمة لفلسطينفتـــح فلسطين تشارك في "المنتدى العربي الاستخباري" بالقاهرةفتـــح بيروت: الإعلان عن نتائج مسابقة القدس عاصمة فلسطينفتـــح المالكي يلتقي وزراء خارجية فنلندا والدنمارك وهولندا والسويد وإيرلندافتـــح إصابة شابين بالرصاص "المطاطي" خلال مواجهات في قرية بيت سيرافتـــح اشتية يبحث مع العمادي تيسير مشاريع قطر في قطاع غزةفتـــح

وزارة الثقافة: ريم بنا شكلت رمزاً ملهماً للنضال ضد الاحتلال وحملت فلسطين دوماً بصوتها

24 مارس 2018 - 08:11
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام : نعت وزارة الثقافة، الفنانة الفلسطينية القديرة ريم بنا، التي رحلت، اليوم السبت، بعد أن تركت بصوتها العديد من الأغنيات التي تتغنى بفلسطين، وتناهض الاحتلال، حتى باتت، هي التي تم اختيارها من قبل الوزارة شخصية العام الثقافية للعام 2016، رمزاً ملهماً للنضال ضد الاحتلال الذي ينخر جسد فلسطين، وضد مرض السرطان الذي تفوقت عليه أكثر من مرة خلال سنوات العلاج.
واعتبرت الوزارة في بيان لها أن رحيل ريم بنا خسارة كبيرة للثقافة الفلسطينية، فهي الفنانة التي قدمت لفلسطين أجمل الأغنيات حتى كبر جيل فلسطيني وهو يستمع لأغنياتها التي جابت الأرض، تحمل في  كلماتها ألوان علم استشهد من أجله الكثيرون، وكوفية ثوار، وأحلام آلاف الأسرى وشعب بأكمله بالتحرر والدولة.
وأشارت الوزارة الى ان أعمال ريم بنا التي قدمت في السنوات الماضية، مثلت قيم الصمود والبناء والعمل، حيث حملت فلسطين بصوتها كلمات وتنهيدات ومعان وقيم، والأهم ما نستطيع أن نراه في هذه الأعمال من ثبات وحياة والإصرار على الذهاب إلى الغد بخطى واثقة.. ريم بنا تختصر كل ما نريد قوله عن فلسطين، وعن نضالات فلسطين، وعن المرأة الفلسطينية، وعن ماضينا وغدنا وحاضرنا، وأن تكون شخصية العام الثقافية للعام 2016، هي خطوة تقديرية ورمزية من قبل وزارة الثقافة لهذه الفنانة القديرة.
واختتم بيان الوزارة حديثه عن ريم بوصفها بواحدة "من تجليات الوجع والثورة"، فالتي هللت كثيراً بصوتها لأطفال كبروا قليلاً، غنت محمود درويش، والحلاج، ورابعة العدوية، وابن عربي، وغيرهم الكثير، سيبقى صوتها على رأس الجبل يستنشق هواء البلاد راسماً مرايا الروح، لتحكي للعالم عن "بيت كسروا قنديله".

وقال وزير الثقافة إيهاب بسيسو: لن أقول عن ريم بنا .. رحلت .. ولكنني سأقول إن هذه الأخت الفلسطينية الغالية اختارت أن تحلق فجر هذا اليوم مع الملائكة في سماء الوطن .. صعدت ريم بنا نحو الأبدية وهزمت سرير المرض .. وبقيت لنا الذاكرة ..
وبقي الصوت يغني فلسطين، وسيظل، يغني فينا فلسطين، رغم رحيل الجسد".
وكانت بنا قالت في حفل اختيارها شخصية العام الثقافية: صوتي كان سلاحي الوحيد ضد الاحتلال، ضد إرهاب إسرائيل التي قتلت وشردت وذبحت وحاصرت ونفت، وما زالت تمارس أبشع جرائمها ضد الشعب الفلسطيني، ولكن إذا بت غير قادرة على العودة إلى الغناء، فهذا لا يعني أن سلاحي سقط.. سلاحي لم يسقط، لأني ما زلت قادرة على تقديم الكثير لخدمة شعبي وفلسطين الوحي الأول والأخير بالنسبة لي.. فلسطين الخطوط الحمراء، وأتحدث عن فلسطين التاريخية، فلسطين الكاملة من الشمال إلى الجنوب.. بالنسبة لي هذا التكريم هو لفلسطين التاريخية، ولأرواح الشهداء، وكل الأسرى والمعتقلين، ولكل اللاجئين الفلسطينيين الذين ننتظر يوم عودتهم إلى بلداتهم الأصلية.
وريم بنا مغنية وملحنة فلسطينية كما أنها موزعة موسيقية وناشطة، وُلدت في العام 1966، بمدينة الناصرة في الداخل الفلسطيني المحتل، وهي ابنة الشاعرة الفلسطينية زهيرة صباغ.
درست ريم بنّا الموسيقى والغناء في المعهد العالي للموسيقى في موسكو وتخرجت العام 1991، بعد ست سنوات أكاديمية درست خلالها الغناء الحديث وقيادة المجموعات الموسيقية.. ولها عدة ألبومات موسيقية يطغى عليها الطابع الوطني كما أن لها عدة ألبومات أغاني للأطفال، ولها أيضاً العديد من المشاركات في احتفاليات ونشاطات عالمية لنصرة حقوق الإنسان.. ويتميز أسلوبها الموسيقي بدمج التهاليل الفلسطينية التراثية بالموسيقى العصرية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد