فتح: الهجوم على مقر المنظمة في غزة خدمة للمؤامرة الأميركية الإسرائيلية لتصفية قضية اللاجئينفتـــح الخارجية: حذف الخارجية الاميركية لاسم فلسطين لا يلغي وجودها كدولة تحت الاحتلالفتـــح اشتية يشيد بجهود ودور هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في التصدي لجرائم الاحتلالفتـــح جماهير غفيرة تشيع شهيد الغربة تامر السلطان إلى مثواه الأخير في بيت لاهيافتـــح "تنفيذية المنظمة" تدين الاعتداء على دائرة شؤون اللاجئين في المحافظات الجنوبيةفتـــح تصريح صحفي صادر عّن حركة فتح - الاقاليم الجنوبيةفتـــح أبو سيف: الاحتلال يعمل على محاربة الفعل الثقافي الفلسطيني في مدينة القدسفتـــح "الخارجية": استكمال اجراءات نقل جثمان تامر سلطان إلى غزةفتـــح عائلة السلطان في غزة: نثمن دور الرئيس وحركة "فتح" ولا نلتفت للفرقعات الاعلاميةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح القدس: الدعوة لصلاة الجمعة في العيسوية رفضا لاستمرار حملة الاعتداءات فيهافتـــح أجهزة حماس تستدعي 3 من كوادر "فتح" شمال غزة للتحقيقفتـــح الخارجية: الصمت الدولي على هدم المنازل سيدفع شعبنا للبحث عن خيارات أخرىفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح "فتح" تدين اعتقال "حماس" عددا من كوادرها في غزةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح منظمة التحرير: القدس ومقدساتها في خطر شديدفتـــح الخارجية: نتابع باهتمام قضية استشهاد تامر السلطانفتـــح فتح تنعى ابنها البار تامر السلطانفتـــح

ذكرى رحيل المناضل عمر محمد أبو راشد (أبو المنتصر)

30 أكتوبر 2018 - 14:07
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عمر محمد نمر أبو راشد من مواليد طيرة حيفا بتاريخ 1/4/1947م، هاجرت أسرته بعد عام من ولادته إلى سوريا وذلك إثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني وتم طرده من دياره، واستقر بهم المطاف في منطقة دوما أحد ضواحي العاصمة السورية دمشق، درس المرحلة الابتدائية في مدرسة الألياس والإعدادية والثانوية في مدرسة يوسف العظمة، حيث حصل على شهادة الثانوية العامة عام 1965م.
التحق بجامعة دمشق لمدة عام ومن ثم أرسله والده إلى تركيا لدراسة الطب في جامعة اسطنبول.
بعد هزيمة حزيران عام 1967م ترك عمر أبو راشد الدراسة الجامعية وعاد إلى دمشق حيث التحق بتنظيم جبهة التحرير الفلسطينية (ج.ت.ف).
شارك في العديد من العمليات الفدائية، وخلال مشاركته مع زملائه في إحدى العمليات في هضبة الجولان السورية المحتل وذلك بتاريخ 27/12/1967م انفجر فيهم لغم وتم أسره مع قائد الدورية حيث أن معظمهم أصيبوا بجروح خطيرة، وحكم عليه مؤبدين وعشرة أعوام، خلال فترة السجن ساهم في بناء الحركة الأسيرة في السجون الإسرائيلية.
تم الإفراج عنه في عملية تبادل الأسرى (النورس) عام 1979م، بعد انقضاء اثنتا عشر عاماً في الأسر.
خلال فترة وجوده في الأسر تعلم اللغة الإنجليزية بإتقان مما أهلته للتكلم باسم رفاقه الأسرى مع ممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر ممن كانوا يزورون الأسرى حسب القوانين، وكذلك تعلم اللغة العبرية.
بعد الإفراج من الأسر عاد/ عمر أبو راشد إلى صفوف وأطر الجبهة الشعبية (القيادة العامة)، خلال تلك الفترة تزوج حيث رزق بثلاثة أولاد وبنتين.
انشق الرفيق/ عمر أبو راشد عن القيادة العامة بسبب التناقضات التي كانت سائدة في الساحة الفلسطينية وتطورات الخلافات، حيث غادر دمشق إلى تونس والتحق بالقيادة الشرعية للمنظمة، وبعد عام تم تعيينه سفيراً لفلسطين في سيريلانكا وذلك أواخر عام 1985م وحتى عام 1991م، عاد بعدها إلى تونس وعمل في الدائرة السياسية للمنظمة.
عام 1994م بعد عودة قيادة المنظمة وقواتها إلى أرض الوطن عاد/ عمر أبو راشد إلى غزة وعين في وزارة الداخلية الفلسطينية مديراً عاماً، ومن ثم مدير عام الإقامات وشؤون الأجانب.
انتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الإثنين الموافق 30/10/2006م، حيث تم الصلاة على جثمانه الطاهر ووري الثرى في مثواه الأخير.
رحم الله المناضل/ عمر محمد أبو راشد (أبو المنتصر) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر