الفتياني: الصمود والدبلوماسية الفلسطينية تمكنت مع الشركاء في العالم من افشال الجهد الامريكيفتـــح فتح" تدعو لأوسع مشاركة في الفعاليات الرافضة لـ"صفقة القرن" و"ورشة البحرين"فتـــح المفتي العام: ما يحدث في فلسطين تطهير عرقي وعنصري بغيضفتـــح مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون إطارات في دير استيافتـــح "الخارجية" تُطالب الجنائية الدولية بسرعة فتح تحقيق في جرائم الاحتلال ومستوطنيهفتـــح وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسيفتـــح د. ابو هولي : اجتماعات اللجنة الاستشارية لوكالة الغوث تبدأ اعمالها غدا في الاردن لمناقشة الأزمة المالية وبحث سبل معالجتهافتـــح فتح تعلن الإضراب الشامل تزامنا مع مؤتمر البحرينفتـــح "الخارجية والمغتربين" تطالب "الجنائية الدولية" بتحمل مسؤولياتها تجاه تهويد البلدة القديمة في الخليلفتـــح الرئيس يوجه رسالة إلى رئيس لجنة الانتخابات العامة حول اجراءات التحضير للانتخابات العامةفتـــح أبو الغيط: لابد من تصدي المجتمع الدولي للممارسات الاسرائيلية الرامية إلى نسف أسس التسوية بشأن القضية الفلسطينيةفتـــح الاحمد: كل من يشارك أو يوقع أو يقبل بـ "صفقة القرن" خائنفتـــح "فتح" تتخذ عدة قرارات بخصوص واقعة دير قديسفتـــح إصابات خلال قمع الاحتلال المسيرات السلمية شرق قطاع غزةفتـــح أسرى عسقلان: مستعدون لخوض معركة الأمعاء الخاوية الأحد المقبلفتـــح بعد 12 عاما على انقلابها: "حماس" ماضية في مشروعها الانفصاليفتـــح "فتح": ممارسات المستوطنين تشكل أعلى درجات الإرهابفتـــح المجلس الثوري: نرفض ورشة البحرين وندعو لمقاطعتها ونحذر من الانخراط أو التساوق معهافتـــح طائرات الاحتلال تقصف عدة مواقع في قطاع غزةفتـــح اشتية: من يظن أننا نبحث عن حل اقتصادي هو مخطئ لأن الأمر متعلق بإنهاء الاحتلالفتـــح

التوسع الاستيطاني يتهدد أراضي قرية جالود

26 نوفمبر 2018 - 13:19
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ استولت مجموعة من المستوطنين صباح اليوم الإثنين، على قطعة أرض بمساحة 10 دونمات في قرية جالود جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة، وذلك تحت حراسة قوات الاحتلال التي وفرت لهم الحماية خلال قيامهم زراعة الأرض بالأشجار، ومد خطوط مياه الري.

وتبلغ مساحة الأرض نحو 10 دونمات تعود لثلاثة عائلات من جالود، حيث تم من قبل المستوطنين الحفر فيها، وتثبيت أعمدة حولها، وهي مزروعة بأشجار الزيتون والتين من عشرات السنين.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تمنع قوات الاحتلال تمنع العائلات من دخول الأرض منذ العام 2001 بعد الإعلان عنها منطقة عسكرية مغلقة.

وصادقت الحكومة الإسرائيلية، أمس الأحد، على إضافة مستوطنة "شفوت راحيل" المقامة على أراضي قرية جالود لـ "مناطق الأفضلية القومية".

وتهدف مصادقة الحكومة هذه إلى تعزيز هجرة المستوطنين إلى المستوطنات بالضفة الغربية المحتلة، بالإضافة إلى منحها ميزانيات أكبر لتعزيز البناء فيها، وتعزيز الطابع اليهودي في قلب الضفة.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، لـ"وفا"، إن مستوطني بؤرة "احياه" المقامة على أراضي القرية استولوا على قطعة أرض تقع على مقربة من البيوت الواقعة في المنطقة المصنفة "ج"، والمخطرة بالهدم.

وأضاف: "مستوطنة " شفوت راحيل " عادة ما تسمى ضمن المستوطنات المعزولة، لأنها مبنية خارج التجمعات الاستيطانية الكبرى في الضفة الغربية".

 ويأتي قرار حكومة بنيامين نتنياهو، يقول دغلس، بإضافة مستوطنة " شفوت راحيل " لـ " مناطق الأفضلية القومية " من أجل تعزيز الاستيطان في منطقة جنوب شرق محافظة نابلس وتمهيدا لشرعنة البؤر الاستيطانية الواقعة إلى الشرق منها، وبالتالي إنشاء تجمع استيطاني كبير في هذه المنطقة.

ويهدف إدراج مستوطنة "شفوت راحيل" على خارطة الأفضلية القومية، إلى وتعزيز دعم البناء في هذه المستوطنة التي تعد جزءا من مستوطنة "شيلو"،، لكنها على أرض الواقع مستوطنة مستقلة بنفسها، وبسبب اعتبارها ضمن مناطق "أفضلية قومية" تصبح مستوطنة "شفوت راحيل"، معفية من الضرائب.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر