فلسطين تحصل على عضو مراقب في الحلف التعاوني الدوليفتـــح نزال: استنهاض الموقف الأوروبي لخلق جبهة موازية للانحياز الأميركي لإسرائيلفتـــح طوباس: قوات الاحتلال تداهم قرية عاطوف وتفتش منازلفتـــح الصين: إعفاء تجهيزات طبية أميركية من رسوم جمركية عقابيةفتـــح الصين: حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس "كورونا" تتخطى 1800فتـــح الحرب التجارية .. ميزان الربح والخسارةفتـــح الاحتلال يقتحم دير نظام وينكل بأهلها ويحاصر مدرستهافتـــح حالة من "عدم الاستقرار" وتحذير من السيول غدافتـــح الاحتلال يعتقل 5 مواطنينفتـــح فلسطين تطالب بإدراج "التعليم تحت الاحتلال" كأحد البنود الواجب نقاشها من قبل برلمانيي العالمفتـــح إصابات بالاختناق جراء قمع الاحتلال فعالية سلمية في قرية المغيرفتـــح هزة أرضية خفيفة بالمدينة المنورةفتـــح الزعنون يطلع وفداً برلمانياً اندونيسياً على تطورات القضية الفلسطينيةفتـــح منظمات وشخصيات لبنانية تجدد تضامنها مع فلسطين ورفضها لــ"صفقة القرن"فتـــح وقفة تضامنية مع شعبنا رفضا لـ"صفقة القرن" في جنوب إفريقيافتـــح حفريات الاحتلال تهدد أحياءً في القدس القديمةفتـــح المدني لمحللين ومراسلين اسرائيليين: "صفقة القرن" تديم الصراع في المنطقةفتـــح 14 جنديا إسرائيليا يخترقون السياج التقني في جنوب لبنانفتـــح اتصال هاتفي بين الرئيس والمستشارة الألمانيةفتـــح ناجي: مواقف الرئيس شكلت جدارا منيعا صلبا وأدت إلى رفض "صفقة القرن"فتـــح

فتح: التصدي لصفقة العار بحاجة لأفعال لا أقوال

22 إبريل 2019 - 11:14
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام - أكد عضو المجلس الثوري، المتحدث باسم حركة فتح أسامه القواسمي، أن التصدي لصفقة العار وانجاز الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام بحاجة الى أفعال حقيقية على الأرض، لا أقوال وبيانات مخالفة لما يجري.

وأضاف القواسمي في بيان صحفي، اليوم الاثنين، "الوضع خطير للغاية، وهو بحاجة لرص الصفوف وتغليب مصلحة الوطن على المصلحة الحزبية، والارتقاء إلى مستوى الخطر الداهم لقضيتنا وشعبنا وقدسنا، ومجابهة صفقة العار يكون فقط، من خلال الرفض الحقيقي والفعلي لكافة مشاريع روابط القرى الاسرائيلية  المشبوهة التي تسعى لتكريس الانقسام وفصل قطاع غزة عن الوطن".

وشدد على أن انهاء الانقسام، يكون على قاعدة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القاهرة، واجراء الانتخابات البرلمانية، وأن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا، والرفض الفعلي للفخ الاسرائيلي حول التهدئة طويلة الأمد مقابل مساعدات انسانية في غزة، وتطبيق ذلك هو الرد الرافض  الفعلي والحقيقي لصفقة العار.

وحول موقف حركة فتح من الحوار مع حماس والجهاد، قال القواسمي: إن الوقت الآن للتنفيذ وإنهاء الانقسام  وليس للحوار والمفاوضات، وأنه لا يوجد شيء لم نتحاور ونتفق عليه مع حماس خلال 12 عاما تم تلخيصها مؤخرا بما سميناه اتفاق القاهرة أكتوبر 2017، والذهاب لمفاوضات وحوارات جديدة هو خداع لأنفسنا وشعبنا، مستهجنا موقف الجهاد الاسلامي الأخير حول هذا الموضوع.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد