الاحتلال يطلق النار صوب المزارعين شرق خان يونسفتـــح القدس: تشييع الطفل قيس أبو إرميلة إلى مثواه الأخيرفتـــح تقرير: الاحتلال يتوسع في هدم منازل المواطنين في المناطق المصنفة "ج"فتـــح صحيفة: اعلان "الصفقة" سيقود الى مواجهة عسكرية مع الفلسطينييفتـــح "أزرق أبيض": اختيار ترمب لتوقيت إعلان تفاصيل "صفقة القرن" مناورة لإنقاذ نتنياهوفتـــح فتح: لن تجد أميركا وإسرائيل رئيسا واحدا يشتري بضائعهم الفاسدةفتـــح مصرع طفلة جراء حادث سير جنوب الخليلفتـــح فتح: لن نقف مكتوفي الأيدي إزاء الإجراءات الأمريكية الإسرائيلية بحق شعبنافتـــح فتح: أي خطة تتعارض مع حقوقنا مصيرها الفشل المدويفتـــح عريقات : انها احتيال القرن وليست صفقة القرنفتـــح ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال تركيا إلى 20 قتيلافتـــح أبرز عناوين الصحف الإسرائيليةفتـــح الاحتلال يبعد الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى مدة 4 أشهرفتـــح أبرز ما تناولته الصحف الفلسطينيةفتـــح 14 قتيلا في زلزال ضرب تركيافتـــح هكذا اُنقذ مسجد البدرية في القدس من حريق كاملفتـــح "الفيروس القاتل" يحصد مزيدا من الضحايا في الصينفتـــح ارتفاع على درجات الحرارة مع بقاء الأجواء شديدة البرودةفتـــح (محدث) وفاة الطفل قيس أبو ارميلة بعد العثور عليه في منطقة تجمع مياه الأمطارفتـــح عقب اختفاء طفل: إصابة 23 مواطنا في بيت حنينا والاحتلال يغلق القدسفتـــح

"حارسة نارنا الدائمة"

14 يونيو 2019 - 06:26
محمود أبو الهيجاء
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

قرب ضريحه المتقد بشعلة المقام، علقت اثنتا عشرة من "الكوثرات" الفلسطينيات، ومعهن شقيقتهن من الجولان السوري المحتل، حادثة الفن الراوية، في لوحات ومنحوتات تسمو عندها الروح، بحنو الابداع وجمالياته، وتتفتح على نحو ما ترى من طبيعة خلاقة، لحارسات نارنا الدائمة، وهن كاملات في المعنى كمثل عاصرات الزيتون، وصائغات البيت، وايقونات القصيدة، وتماما كمثل "بنات نعش الكبرى" الصاعدات درج الكون نحو سماوات المشيئة.
ثلاثة عشر عملا من اعمال الحضارة الفلسطينية العربية الكنعانية، ببراعتها الابداعية، ضمتها احدى قاعات متحف الزعيم الخالد ياسر عرفات لتشكل معرضا للفن التشكيلي، افتتح الاحد الماضي، وسيظل حتى الخامس عشر من كانون المقبل، لوحات ومنحوتات لها سحر الحكاية وحقيقتها، وحيث الراوية، الوان الزيت والاكريلك، وفحم على ورق، والطباعة على المرايا، والاصابع التي عجنت الطين والمعدن، على نحو ما تعجن لرغيف خبز العافية.
وحارسة نارنا الدائمة ليس هو عنوان هذا المعرض فحسب، وانما هو دلالاته في المعنى والواقع والحقيقة ايضا، لأن نارنا الدائمة هي نار الحياة والحرية، بتطلعاتها الانسانية التي تظل ممكنة، طالما ان حارسات هذه النار على هذا القدر من جماليات الابداع والتفتح والتنور الحداثوي الذي يقدم فلسطين بحقيقتها التاريخية، حاضرة من حواضر المعرفة والفن والثقافة، في هذا العالم الذي ما زالت احابيله الاستشراقية تحاول قتلها، تارة بالقذيفة، واخرى بالسياسة، وثالثة بمنطق اقتصاد السوق بصفقاته الفاسدة..!!
اعمال الفلسطينيات "الكوثرات" اللواتي هن راعيات الحمل والولادة في كتاب كنعان، ومعهن شقيقتهن السورية الجولانية، هي اعمال المكنونات الحضارية، وقد تجلت كليمات للقلوب، في باحة تشع بتاريخ التكوين البطولي والابداعي، لفلسطين الواقع والقضية والمعنى والتطلع.
واعمالهن هذه، بروحها وتقنياتها الحداثوية، هي اعمال ترقى الى مصاف الاعمال العالمية، في دنيا الفن والنحت التشكيلي، انها منجزات حضارية بكل في الكلمة من معنى ولفلسطين ان تفخر بهذه المنجزات التي تتحقق رغم سياسات الاحتلال الاسرائيلي ومقترحاته العنصرية العنيفة، في الوقت الذي تسجل فيه تحديها لهذه السياسات وهذه المقترحات العدمية.
سأسمي هذا المعرض معرض العصر وصفقته الفلسطينية، ولصانعاته كل المحبة والتقدير، جمانة عبود، دنيا مطر، رقية اللولو، رنا بشارة، رنا البطراوي، رنا سمارة، سماح شحادة، سناء بشارة، شذى الصفدي، شروق اغبارية، علا زيتون، منال محاميد، نريمان فرج الله.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يناير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

الذكرى السنوية لإستشهاد القائد صبحي أبو كرش استشهد بتاريخ 4 / 1 / 1994

اقرأ المزيد

يوم الشهيد الفلسطيني

اقرأ المزيد

مرور 24 عاما على أول انتخابات رئاسية وتشريعية فلسطينية.

اقرأ المزيد

36 عاماً على رحيل شاعر "الغضب الثوري" معين بسيسو [ 23 يناير 1984 ].

اقرأ المزيد