ليبرمان ينفي التوصل الى تفاهمات مع "كاحول لافان"فتـــح إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزريةفتـــح الرئيس يستقبل رئيس الوزراء النرويجي السابق وعضوا سابقا في البرلمانفتـــح الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين عمر يونس ونسيم أبو روميفتـــح المالكي: اسرائيل تخلق حقائق جديدة على الأرض تهدف لتغيير طبيعة قضايا الحل النهائيفتـــح تونس: المجلس الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الاسلامي يناقش اقتحام ريفلين ونتنياهو للحرم الابراهيميفتـــح النتائج "شبه النهائية" للانتخابات الإسرائيلية: "أزرق أبيض" 33 مقعدا مقابل 31 لليكودفتـــح مصرع طفل دهسا بالخطأ من قبل والده في المواصي بخان يونسفتـــح الهدمي: سنفشل المخططات الإسرائيلية لتهويد وأسرلة المناهج الفلسطينية في القدسفتـــح القاهرة: فلسطين تحصد المركز الأول في مسابقة "الشاب النموذج"فتـــح الرئيس يلتقي رئيسة وزراء النرويجفتـــح وزيرة الصحة: الاحتلال يتعمد قتل الفلسطينيين وتدعو العالم للتحركفتـــح اشتية: الأردن وفلسطين منسجمان سياسيا والتعاون بين الحكومتين آخذ بالتطورفتـــح "غرينبلات" يصل إسرائيل للقاء نتنياهو وغانتسفتـــح نتنياهو مخاطبًا غانتس: ليس هناك خيار سوى تشكيل حكومة وطنيةفتـــح الشؤون المدنية: الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين أبو رومي ويونس غدافتـــح الرئيس يواصل زيارته الرسمية إلى النرويجفتـــح عشراوي: مسلسل الاعدامات المتصاعد يتطلب وضع حد لجرائم الاحتلالفتـــح الرئيس يلتقي وزيرة خارجية النرويجفتـــح نتانياهو يقطع الطريق على غانتس لمشاورات تشكيل حكومة طبيعيةفتـــح

هل مملكة الجبل الأصفر بداية لشرق أوسط جديد؟

07 سبتمبر 2019 - 20:25
محمد حسن أحمد
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

   تطالعنا بعض المواقع الإخبارية الإلكترونية بنشر خبر عن إقامة مملكة الجبل الأصفر في شمال أفريقيا مساحتها 2060 كيلومترًا مربعًا، وذلك في مؤتمر صحفي عقد في أوكرانيا، وهذا الإعلان يثير عدد تساؤلات خاصة بعد قراءة نص البيان الذي عبر عنه مفاده أن هذه المملكة هي دولة عربية جديدة ذات سيادة والهدف من تأسيسها وضع حد لانتشار اللاجئين والمهاجرين وعديمي الجنسية في العالم التي وصلت إلى أعداد خطيرة وذلك من خلال تجنيسهم في هذه الدولة، وحل مشكلة اللاجئين المسجلين في الأمم المتحدة ، فهل هذا الإعلان يأتي ضمن صفقة القرن وترتيبات المنطقة ؟ وهل يأتي ضمن ما أعلن عنه هنرى كيسنجر في العقد السابع من القرن الماضي بأن يتم إقامة دول جديدة في المنطقة العربية بما يعرف بفسيفساء المنطقة من قوميات؛ لإنهاء تواصل الوطن العربي الكبير بقوميته العربية وإحلال تقسيمات جديدة ذات عرقيات غير عربية؛ لدمج اسرائيل في المنطقة ولتصبح إسرائيل دولة غير غريبة عن المنطقة في ظل دول أخرى ذات نسيج طائفي وقوميات غير عربية؟ وهل يأتي إقامة دولة عربية مقتطعة من دول عربية بصناعة صهيو- أمريكية وبتمويل عربي لتثبيت أركان الدولة اليهودية على أرض فلسطين؟ وهل ستكون هذه المملكة قاعدة أمريكية جديدة إضافة لقواعدها في المنطقة العربية لضمان السيطرة على المقدرات العربية والإسلامية ولضمان استمرار التفكك العربي الإسلامي لقرن كامل؟ وهل هذا الإعلان يؤسس لإنشاء تجمع أو جامعة شرق أوسطية بديلًا عن جامعة الدول العربية وفقًا للواقع الجديد الذي تخطط له الإدارة الأمريكية وقوى الاستعمار المعادية للأمة العربية والإسلامية؟  تساؤلات كثيرة تطفو على السطح أمام هذا الإعلان خاصة وأن نشر علم لهذه المملكة يعلوه البسملة واسم الله بما يؤكد أن هذا مخصص للإيحاء بأن هذه المملكة عربية إسلامية بما لذلك من دلالات من هي الفئات المستهدفة من شعب المملكة المرتقبة، حيث يتزامن الإعلان عن هذه المملكة مع تفاهمات الإدارة الأمريكية مع كل منٍ: كندا، بلجيكا، أسبانيا وفرنسا لاستقبال آلاف اللاجئين الفلسطينيين في البلدان الأربعة، فهل ستنجح مخططات الاستهداف الاستعماري لأمة العرب ومقدراتها؟ هذا ما ستكشفه الأشهر المقبلة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر