اياد نصر: أبلغنا الفصائل وحماس نيتنا تنظيم مهرجان الانطلاقة بغزة وننتظر الردفتـــح مقدسي يهدم منزله بيده في جبل المكبرفتـــح إيقاف روسيا أربعة أعوام عن المشاركة في الألعاب الأولمبيةفتـــح د. ابو هولي ووزير الحكم المحلي يبحثان المشاريع المقدمة للمخيمات من خلال الصناديق العربيةفتـــح هيئة الأسرى: محكمة الاحتلال تقرر الافراج المبكر عن القاصر محمود شلبيفتـــح مجهولون يسرقون صرافا آليا من بلدة حوارة جنوب نابلسفتـــح اشتية: قررنا تشغيل المستشفى التركي في غزة ردا على المستشفى الأميركيفتـــح انتخاب أصغر رئيسة وزراء في العالمفتـــح استطلاع: الازمة في اسرائيل ستبقى قائمة حتى بعد اجراء انتخابات جديدةفتـــح مقاتلات روسية تحبط هجوما اسرائيليا في سوريافتـــح تفاهم بين "ازرق ابيض" والليكود على موعد الانتخابات القادمةفتـــح الاحتلال يعتقل 6 مواطنين ويداهم منازل في الخليلفتـــح الفتياني: القدس بقلب الانتخابات والاتصالات مستمرة بشأن إجراء الانتخابات بهافتـــح عريقات: قرارات إدارة ترمب ونتنياهو تهدف إلى تدمير حل الدولتينفتـــح الاحتلال يحتجز عشرات المركبات قرب قرية الجديرة شمال غرب القدسفتـــح مستوطنون يعطبون إطارات 40 مركبة ويخطون شعارات عنصرية في شعفاطفتـــح الرئيس يستقبل رئيس لجنة الانتخابات المركزيةفتـــح الأسير مصعب الهندي يعلق إضرابه عن الطعامفتـــح 70 عاما على تأسيس الأونروافتـــح المالكي يثمن موقف اليابان الداعم لشعبنافتـــح

نتنياهو: السلام مع مصر والأردن قائم على الردع

11 نوفمبر 2019 - 18:34
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، اليوم الإثنين إن لإسرائيل "مصلحة واضحة باتفاقية السلام" مع الأردن، وأن "أهمية الاستقرار في الأردن مثلها مثل أهمية الاستقرار في مصر واتفاقيات السلام، أو عدم سيطرة عناصر إسلامية. هذه مصلحة واضحة لنا وللنظام المصري والنظام الأردني. من جهة لا فائدة من مهاجمتنا لأننا أقوياء، ومن طرف آخر نحن أقوياء بما فيه الكفاية لمنع السيطرة عليها"، أي السيطرة على تلك الأنظمة من قوى إسلامية، حسب تعبيره.

وجاءت أقوال نتنياهو خلال مؤتمر في الكنيست لمناسبة مرور 25 عامًا لاتفاقية السلام مع الأردن. وقال إن العلاقات بين الدولتين ناتجة عن اعتبارات "ناضجة ونفعية"، ووصفها بأنها "تعلق متبادل لكل طرف بالآخر"، وزعم أنه "لا أريد تفصيل كيف نتعاون لمنع السيطرة على أراضيهم"، وشدد على أنه في حال تقوضت قوة الردع أمام مصر والأردن فإن السلام أيضًا سيقوض.

وقال نتنياهو إن التعاون الأمني تطور "لدرجة لا يمكن أن أصفها"، وأوضح أن التعاون يشمل مشاريع بنى تحتية تخدم إسرائيل والأردن، لكنه لفت إلى أن العلاقات تتأثر أيضًا بـ"طبيعة الأنظمة وبسبب المشكلة الفلسطينية".

وأشار نتنياهو إلى أنه التقى سرًا بالرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، والملك الأردني عبد الله الثاني، في العاصمة البريطانية، لندن، عندما كان رئيسًا للمعارضة وقبل توليه رئاسة الحكومة في العام 2009، وقال إن اللقاء كان وديًا، لكن إسرائيل اليوم باتت أقوى وأقل تضررًا.

وشدد على أن القوة هي التي تدفع لتحسين العلاقات مع هذه الدول، وكشف أنه يسعى لربط سكك الحديد في إسرائيل والأردن ومن ثم مع السعودية، وعزا عدم تقدم هذا المخطط إلى "البيروقراطية في طرفهم".

وقال نتنياهو إن "الأنظمة الديمقراطية لم تنجح بالتمييز بين نوعين من السلام. النوع الأول هو سلام بين ديمقراطيات، فإن وجدت نفسك في صراع مع ديمقراطية فمن الأرجح ألا تدخل الحرب"، وأضاف أن النوع الثاني هو أن "الوضع معاكس كليا مع الديكتاتوريات. السلام مع الديكتاتوريات هو بواسطة الردع".

وقال إنه "بلا ردع، عاجلا أم آجلا، فإن السلام مع المتسلطين سينهار. المفتاح الأول للتسوية مع الدول العربية، يتعلق بإدراك أننا نملك قوة ردع وأنهم لا يملكون قوة تدميرنا".

وأضاف: "نحن نقيم السلام مع مصر والأردن من خلال الردع... أنتم تسمون ذلك بالسلام البارد. لكن إذا ضعفت إسرائيل وأصبحت بلا القوة التي تملكها اليوم، فإن الغليان والأسلمة في الأردن، وكذلك في مصر، وهذا لا يتعلق بنا، هي قوى شديدة جدًا".

وقال نتنياهو إنه عندما تولى الرئيس المصري الراحل، محمد مرسي، الحكم، فإن "الخطوة الأولى التي قام بها هي إدخال دبابات إلى سيناء"، زاعمًا أن ذلك كان خرقًا لاتفاقية السلام، وادعى أنه نقل رسالة تحذيرية إلى مرسي مفادها أن عليه سحب الدبابات خلال سبعة أيام بالضبط، وفي حالة عدم الاستجابة لذلك، فإنه سيعمل في الكونغرس الأميركي لخفض الدعم لمصر، وقال "لقد أخرجها".

وخلص نتنياهو إلى القول، "طالما نحن أقوياء أكثر طالما بقوا معنا. حتى نظام مثل نظام مرسي ملتزم بالحفاظ على الاتفاق نفسه نتيجة قوتنا"، وأضاف "وإذا ما ضعفنا فإن اتفاقيات السلام ستقف على ساقي دجاجة".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

تُصادف اليوم الذكرى الـ 32 لإنتفاضة الحجارة التي أنطلقت شراراتها من مخيم جباليا شمال قطاع غزة عام 1987 وأصبحت رمزًا للنضال الفلسطيني..

اقرأ المزيد