الهدمي: يجب توفير الحماية الدولية للمواطنين المقدسيين في ظل هجمات المستوطنين اليوميةفتـــح مواجهات مع الاحتلال في أكثر من محور بالقدس ووقوع عشرات الإصاباتفتـــح الرئاسة تستنكر بشدة تحريض المستوطنون على قتل العربفتـــح بريطانيا: نتطلع لانتخابات فلسطينية نزيهة ونطالب إسرائيل بتسيهل الانتخابات في القدسفتـــح في لقاء مع نظيره البريطاني: المالكي يدعو لضمان إجراء الانتخابات في القدسفتـــح نقل الأسير الجريح حمزة أبو عجمية إلى سجن "عيادة الرملة" بعد تدهور وضعه الصحيفتـــح هيئة الأسرى: الاحتلال يجدد الاعتقال الإداري بحق الأسير أحمد عطون للمرة الثالثة على التواليفتـــح إيرلندا تطالب الاحتلال بالسماح للمقدسيين المشاركة بالانتخابات في مدينة القدسفتـــح تونس تطالب المجتمع الدولي بتكثيف الضغط على إسرائيل لإلزامها بقرارات الشرعية الدوليةفتـــح فرنسا تدعو إسرائيل إلى عدم عرقلة اجراء الانتخابات في القدس الشرقيةفتـــح منصور يدعو للضغط على إسرائيل لعدم عرقلة عقد الانتخابات وضمان إجرائها في القدسفتـــح الولايات المتحدة: ملتزمون بتحقيق السلام في الشرق الأوسط وإقامة الدولة الفلسطينيةفتـــح منسق عملية السلام في الشرق الأوسط يدعو المجتمع الدولي لدعم انجاز الانتخابات الفلسطينيةفتـــح رئيس الوزراء: الانتخابات بالقدس قضية سياسية وليست فنية أو عدديةفتـــح "الجامعة العربية": ما يجري في الشيخ جراح جريمة حرب وتطهير عرقي خطيرفتـــح وزيرة الصحة تطالب الأطباء بالعودة إلى أماكن عملهم لخدمة المواطنينفتـــح الخارجية: 4 وفيات وإصابة جديدة بفيروس "كورونا" في صفوف جالياتنا حول العالمفتـــح أبو يوسف: موقف الفصائل موحد "لا انتخابات دون القدس"فتـــح منصور: الانتخابات الفلسطينية على طاولة مجلس الأمن اليومفتـــح "الخارجية" تحذر من إقدام عناصر الارهاب اليهودي على ارتكاب جرائم ضد المقدسيينفتـــح

"الخارجية": دولة الاحتلال تستغل الأعياد الدينية لتصعيد الاعتداءات على المواطنين وممتلكاتهم

01 مارس 2021 - 11:59
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

قالت وزارة الخارجية والمغتربين إن دولة الاحتلال تستغل الأعياد الدينية لتصعيد الاعتداءات على المواطنين وممتلكاتهم، حيث نفذت عصابات المستوطنين أمس حملة اعتداءات وتخريب واسعة في عقبة الخالدية بالبلدة القديمة وفي باب العامود ومستوطنة التلة الفرنسية في القدس.

وأضافت أن هذه الاعتداءات تكررت في تل الرميدة بالخليل والمناطق المتاخمة للمستوطنات الجاثمة على أراضي المواطنين في العديد من المناطق الفلسطينية، والتي تزامنت مع "الاحتفالات" اليهودية بـ"عيد المساخر" وهو أمر ليس بالغريب.

وأوضحت أنه في كل "مناسبة" وكل "احتفالية" اسرائيلية نشهد جملة من الاعتداءات على الفلسطينيين وممتلكاتهم، وفي كل مرة يخرج علينا اكثر من مسؤول اسرائيلي برزمة من "التبريرات" لتهوين تلك الاعتداءات ووضعها تحت لافتة "التصرفات الاحادية"، و"تصرفات فتية هامشيين"، وغيرها من الذرائع والتبريرات الواهية للتغطية على جرائم المستوطنين ضد المواطنين الفلسطينيين، في محاولة لإخفاء كون تلك العناصر مجموعات منظمة تنتشر على طول الضفة الغربية وعرضها، وتتمتع بإسناد وحماية المؤسسة السياسية والعسكرية في دولة الاحتلال، وتواصل ارتكاب جرائمها بالاعتماد على نظام قضائي يوفر لها الحصانة اللازمة كجزء لا يتجزأ من منظومة الاحتلال حيث غالبا ما يوجه التهم وينكل بالضحية (الفلسطيني) ويفتح أبواب الهروب والحماية القانونية في وجه الجاني (عناصر الارهاب اليهودي).

وأدانت الوزارة إرهاب جيش الاحتلال والمستوطنين المتواصل ضد المواطنين الفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم ومقدساتهم، واعتبرته إرهاب دولة منظما يستظل بالصمت الدولي المريب وتخاذل المؤسسات الأممية وتخليها عن تحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية تجاه تلك الجرائم ومن يقف خلفها.

وتابعت أن "تلك اللامبالاة الدولية ترتقي إلى مستوى التواطؤ مع دولة الاحتلال ومشاريعها ومخططاتها التوسعية وجرائمها التي باتت تشكل الواقع اليومي لحياة الفلسطيني".

وقالت إن المطلوب حاليا وأكثر من أي وقت مضى، أن تسارع المدعية العامة للجنائية الدولية بالإعلان عن فتح تحقيق رسمي في جرائم الاحتلال والمستوطنين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُصادف اليوم السبت، العاشر من نيسان، الذكرى الثامنة والأربعين لاغتيال القادة الثلاثة، كمال عدوان وكمال ناصر ومحمد يوسف النجار (أبو يوسف النجار) ... ليلة العاشر من أبريل/نيسان عام 1973، كانت ساعة الصفر المقررة لدى جهاز "الموساد" الإسرائيلي لتنفيذ عملية اغتيال القادة الثلاثة في بيروت، لنشاطهم البارز في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" والمقاومة الفلسطينية، وبدعوى مشاركتهم في التخطيط لعملية ميونخ في سبتمبر/أيلول 1972. #عملية_الفردان

اقرأ المزيد

33 عاماً على اغتيال خليل الوزير "أبو جهاد"

اقرأ المزيد

يوم الأسير الفلسطيني

اقرأ المزيد

الذكرى الخامسة لرحيل الاخ القائد عثمان ابو غربية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح

اقرأ المزيد