انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض أحد المنازل المستهدفة في بلدة بيت لاهيافتـــح عشرات الإصابات في سلسلة غارات عنيفة على مناطق متفرقة من قطاع غزةفتـــح 38 شهيدا و442 اصابة في الضفة وقطاع غزة أمسفتـــح أردوغان: على إسرائيل التوقف عن انتهاكاتها للقانون الدوليفتـــح "الكابينت" الإسرائيلي يصادق على توسيع نطاق العدوان على غزةفتـــح اشتية يوعز للوزارات بتوفير جميع المتطلبات والمستلزمات الطبية والإغاثية لقطاع غزة فورا وكل متطلبات الدعم لأهلنا بالقدس المحتلةفتـــح غارات إسرائيلية متواصلة على مناطق متفرقة من غزةفتـــح العاهل الأردني يوجه بإرسال مساعدات طبية عاجلة للضفة الغربية وقطاع غزةفتـــح نتحرك على كل المستويات التزاما بمسؤولياتنا الوطنية وسنواصل القيام بكل ما هو ممكن للدفاع عن شعبنافتـــح اشتية يطالب بضغط دولي جاد على إسرائيل لوقف تصعيدها ووقف مخططات التهجير بالشيخ جراحفتـــح المستشفيات المصرية في شمال سيناء تعلن جاهزيتها لاستقبال مصابي العداون الإسرائيلي في غزةفتـــح اشتية: بتوجيهات من الرئيس نعمل كل الممكن من أجل حماية أهلنا بغزة ووقف العدوان عليهمفتـــح الغانم: لكي ینتصر الفلسطیني علینا أن نقف معه واشعاره بأنه لیس وحیدافتـــح رئيس مجلس النواب الأردني يدعو إلى توحيد الموقف العربي اتجاه إسرائيل واعتداءاتهافتـــح السيستاني: نؤكد مساندتنا القاطعة للشعب الفلسطيني الأبي في مقاومته الباسلة للمحتلينفتـــح "التربية": استهداف الاحتلال لأطفالنا ومدارسنا في قطاع غزة جرائم تستوجب التدخل العاجلفتـــح مجلس علماء باكستان:لن نصمت على اعتداءات الاحتلال على المصلين بالأقصىفتـــح بوارج بحرية الاحتلال تطلق عشرات القذائف على شاطئ غزةفتـــح تظاهرات في مختلف أنحاء العالم منددة بالعدوان الإسرائيلي على شعبنافتـــح الجنائية الدولية: تصعيد العنف في الأراضي الفلسطينية قد يشكل جرائم بموجب نظام روما الأساسيفتـــح

فلنحافظ على من حافظ على هويتنا

15 إبريل 2021 - 08:07
السفير مروان اميل طوباسي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

"فتح" هي الفكرة وهي الأداة في التعبير عن روح الشعب الفلسطيني وتعدديته الفكرية في انطلاقته المتجددة والمستمرة نحو حريته واستقلاله وتقدمه ، وهي العصية على الكسر منذ انطلاقتها ، والمظلة لابناء شعبنا والحاضنة لكافة أبنائها ، هي أول الرصاص وأول الحجارة ، وهي التي جسدت وما زالت جوهر البرنامج الوطني للكيانية الفلسطينية المُعبرة عن الهوية الوطنية المستقلة والحفاظ عليها بأشكال الكفاح المتعددة التي تقتضيها الظروف ، هي مسيرة الشهداء والأسرى التي تطول سيرتها ، وهي صمام أمان القرار الوطني المستقل عبر سنوات المسيرة والكفاح والتضحيات. 'فتح' هي حركة حملت القضية الوطنية الفلسطينية عبر "٥٦ عاما" مضت، فكانت مَن حرر الفلسطيني من حالة الوصاية والسلبية والاحباط التي سادت بعد جريمة النكبة عندما كانت القضية تتركز فقط حول معنى إنساني يتعلق بنا كلاجئين ونقلتها الى قضية شعب له حقوق وطنية سياسية، فسارت الحركة مع شعبنا من رماد النكبة الى جمر الثورة .

حركة انطلقت بهويتها الفلسطينية المستقلة عندما كان الاَخرون ودون الاغفال لنضالهم ، يعملون بعد النكبة في أطر ذات هويات قومية وأممية او دينية غير مستقلة الفكرة والهوية الفلسطينية ، فجاءت الفكرة الفلسطينية المستقلة من خلال 'فتح' لتنقل شعبنا من ذلك الواقع وتفرض حضوره على كل المستويات ، ليصبح بعدها رقما صعبا في كل المعادلات بعد أن حملت الحركة راية استعادة الوطن المغتصب، فشرارتها انتجت ثورة لن يشهد التاريخ الحاضر تكرارها ، لتنطلق بعدها فصائل أخرى تشق الطريق لتعاصر الثورة وتقاتل من خلالها وتقدم الشهداء والاسرى والتضحيات معاً بمعارك الصمود والدفاع عن القرار الوطني في مختلف الساحات. وكما قال الشهيد المناضل غسان كنفاني" لقد استطاعت فتح برصاصة واحدة ان تجمع حولها عامة الشعب الفلسطيني."

"فتح" هي من أسس وقاد المشروع الوطني الفلسطيني الحديث الذي ما زال يمثل النقيض الأساس للمشروع الصهيوني في فلسطين ، فهي من رفع راية الوطنية الفلسطينية تاريخا وهوية وكيانا سياسيا منذ بدايات الانطلاقة ، فعرف العالم قضيتنا من خلال رصاص نفق عيلبون وكوفية الخالد "ابو عمار" ابو الوطنية الفلسطينية الحديثة ومؤسس "فتح" مع الرئيس "ابو مازن" والشهداء القادة منهم :"ابو جهاد" و"ابو إياد" وسعد صايل و"ابو يوسف النجار وكمال عدوان والحمود وغيرهم .

'فتح'هي الفكرة الفلسطينية الواقعية التي جسدت معاني العمل الثوري الوطني بعمقه الإنساني التحرري والتقدمي باستقلالية وطنية جامعة ومميزة بمكوناتها المختلفة التي عكست تنوع مجتمعنا وشعبنا الفلسطيني ، فكانت هي حركة الشعب الفلسطيني التي مزجت بين العمل الفدائي والسياسي الجماهيري ، وهي التي قالت إن الوطن للجميع واقامت الديمقراطية على مدار عقود في غابة البنادق ، فحملت شعلة حركات التحرر العالمية ضد الاستعمار وأشكال الاحتلال المختلفة وما زالت. وهي التي تشكل العمود الأساس الفقري للحركة الوطنية الفلسطينية التي تتأثر بانتصاراتها وانجازاتها او اخفاقاتها ، وهي التي أقامت السلطة الوطنية كطريق نحو تجسيد الدولة على الأرض من خلال ضرورات استمرارها كحركة تحرر وطني بتماسكها وعنفوانها نحو انجاز أهدافنا مع شركاء المصير في إطار منظمة التحرير البيت الجامع للكل الوطني الفلسطيني بفصائله وقواه السياسية والمجتمعية والأهلية ، نحو حق تقرير المصير وإنهاء الاحتلال الاستيطاني البشع وتحقيق ثوابتنا ، بحرية وعودة شعبنا واستقلال دولتنا وعاصمتها القدس ونحو الديمقراطية والعدالة والتقدم الاجتماعي .

لقد أدركت 'فتح' اننا نعيش في عالم صعب ومعقد تحكمه علاقات المصالح للدول والقوى ونظام عالمي لا تسوده العدالة ، لكنه عالم متغير علينا أن نؤثر فيه باستنباط أشكال الوحدة والصمود والعمل الدولي والمقاومة الشعبية حتى نكون قادرين على التقدم نحو الرؤية والهدف في ظل سرعة المتغيرات السياسية الجارية التي لا تقبل شعوب العالم باستدامتها دون انتصار حرياتها وحقوقها وإشاعة العدالة لها .

عاشت فلسطين وعاش كفاح شعبنا، عاشت الفكرة والمسيرة نحو الانتصار .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مايو
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

عيد العمال العالمي

اقرأ المزيد